منتديات بيرة أرمناز

اخي الزائر
اختي الزائرة
بقلب مفتوح ومحب وبأيادي ممدودة لكم بالخير
نرحب بكم للتسجيل في منتداكم وبين اخوانكم واخواتكم.....
ويسعدنا بل يشرفنا انضمام اخ او اخت
لاسرت ( منتديات بيرة أرمناز) ونتمني لكم اسعد الاوقات معنا


منتديات بيرة أرمناز

قرية صغيرة تبعد عن محافظة ادلب حواي 23 كم تحتوي على مناظر جميلة حيث أنها تقع بين جبلين لا تحتوي على أي مراكز حكومية عدا مجلس البلدية لا تضم عدد كبير من السكان ولكن موقعها الجغرافي يزيد من أهميتها حيث أنها صلة وصل بين القرة المحيطة ومحافظة ادلب ومن القرى ا
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
السلام عليكم يا فتى و يا فتية أو إذا كنت رجلاً عجوزاً أو صبية على أيةِ حال فهذا ليس ذو أهمية , لأنك الآن في منتدانا الغالي بيــــــ أرمناز ـــــرة المليء بالحيوية منتدى الثقافات و الحوارات و الإبداعات القوية , المنتدى الذي لا يعترف بسنٍ أو جنسية المنتدى العام لكل هذه المنتديات التخصصية..... ختــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــام و خير الختام التحية , و تحية الإسلام هي السلام عليكم و رحمة ربي واسعة الشمولية
((رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ))
منتديات بيرة أرمناز ترحب بضيوفها الكرام ونرجووو لكم اطيب الأوقات و شكرا
المواضيع الأخيرة
» قريتنا اجمل بقاع الارض
الخميس نوفمبر 03, 2016 11:05 pm من طرف محمد حمصي

» الليمون وفوائده العديدة
الأحد مايو 04, 2014 1:53 am من طرف محمد حمصي

» الحملات الصليبيه..
الأربعاء أبريل 30, 2014 10:43 am من طرف محمد حمصي

»  الشهيد المقدم احمد هلال حلاق ‏
الإثنين أبريل 28, 2014 2:09 am من طرف محمد حمصي

» الشهيد أحمد حسن حمصي
الأحد فبراير 23, 2014 10:14 am من طرف محمد حمصي

» نزف إليكم نبأ استشهاد كل من :
السبت فبراير 15, 2014 3:01 pm من طرف محمد حمصي

» الأدب و الدين ..
الإثنين فبراير 03, 2014 10:14 am من طرف محمد حمصي

» تشييع الشهيد عهد بركات- بيرة ارمناز27-12-2012
الخميس ديسمبر 27, 2012 12:47 pm من طرف محمد حمصي

»  نزفّ إليكم خبر استشهاد البطل عهد بركات " أبو فاتح "
الخميس ديسمبر 27, 2012 8:21 am من طرف محمد حمصي

» اجمل عيوب المرأة ..~
السبت أكتوبر 13, 2012 11:16 pm من طرف محمد حمصي

» الحسد : تعريفه ، حكمه ، آثاره ، أسبابه ، علاجه
السبت أكتوبر 13, 2012 11:15 pm من طرف محمد حمصي

» اى من هذه العبارات ممكن تؤثر فيك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
السبت أكتوبر 13, 2012 11:14 pm من طرف محمد حمصي

» ماذا تعلمت من السنين اللي راحت ؟؟
السبت أكتوبر 13, 2012 11:13 pm من طرف محمد حمصي

» المفاتيح العشرة للنجاح
السبت أكتوبر 13, 2012 11:11 pm من طرف محمد حمصي

» °l||l° ‏((ح) (ر) ( و) (ف)أصبحـــــت قـااااااسيـــــة)‏ °l||l°‏
السبت أكتوبر 13, 2012 11:09 pm من طرف محمد حمصي

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
محمد حمصي
 
اسامة
 
أبو صطيف البيراوي
 
samo
 
seven dash
 
أبو محمد عبد الله
 

شاطر | 
 

 شدة حياء الرسول (ص) واصحابه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد حمصي
Admin
Admin
avatar

. :


لاتـــشـــكي مـــن الايـــام فليـــس لـــها بــديـــل ..
ولا تــبكـي عـلى الدنيـــا مـا دام آخـرهــا الـرحــيل ..
وأجــعـــل ثـــقـــتـــك بـــالله لـــيـــس لــهــا مــثـيـل ..
وتوكل على الله حق التوكل فإنه على كل شيء وكيـــل ..
وأستغل حياتك في ذكر وشكر الله تجد
كل ما فيها جميــــل

عدد المساهمات : 79
تاريخ التسجيل : 28/10/2011
العمر : 34
الموقع : منتديات بيرة أرمناز

مُساهمةموضوع: شدة حياء الرسول (ص) واصحابه   الثلاثاء سبتمبر 25, 2012 3:20 am




بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شدة حياء النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه


انظروا إلى النبي صلى الله عليه وسلم كيف كان يكلم أصحابه:

(كان أشد حياءً من العذراء في خدرها ).


في

صحيح البخاري :
(أن امرأة جاءت إليه عليه الصلاة والسلام فسألته عن كيفية
الاغتسال من الحيض، فقال عليه الصلاة والسلام -وهو يشرح لها، ويبين لها
كيفية الغسل- قال: خذي فرصة من مسك، وتتبعي بها أثر الدم، فتطهري بها،
فقالت هذه المرأة: كيف أتطهر بها يا رسول الله؟ قال: تطهري بها، قالت: كيف
أتطهر بها؟ قال: سبحان الله! تطهري بها، قالت عائشة : فرأيتُ في وجهه أنه
قد استحيا عليه الصلاة والسلام، فأخذت عائشة هذه المرأةَ في جانب البيت،
وأخذت تشرح لها كيف تغسل دم الحيض حياءً منه عليه الصلاة والسلام ) ولم يكن
فاحشاً، ولا متفحشاً، ولا بذيئاً، ولا طعاناً، ولا لعاناً عليه الصلاة
والسلام.

في يوم من الأيام سئل عليه الصلاة والسلام عن هذه الأمور،

فكان يجيب بمثل ما أجاب، وكان يُرى في وجهه الحياء والعفة وكرم اللسان.

وكان

عليه الصلاة والسلام -كما وُصِف- أنه: (أشد حياءً من العذراء في خدرها )
أعلمتَم من هي العذراء؟ المرأة التي لم تتزوج، وفي خدرها أي: في بيت أمها،
وفي غرفتها، وفي دارها، فهكذا هو عليه الصلاة والسلام.

أيها الأخ

الكريم: إن المتفحش باللسان، والذي يتعود لسانه على السب والفحش، ووصف
العورات، وغيرها من هذه الأمور البذيئة، فإن مروءته تسقط بين الناس، ويكون
هذا الرجل رجلاً في الصورة ولكنه في الحقيقة قد سقطت مروءته ورجولته، أما
لسانه فاللسان السوقي الذي اعتاد هذا الفُحش وتلك البذاءة.

وجاءت

امرأة -زوجة رفاعة رضي الله عنه- تسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم،
فقالت: (يا رسول الله! إن زوجي قد بتَّ في طلاقي -أي: طلقني ثلاث طلقات-
قالت: فتزوجتُ عبد الرحمن -أي: زوجها الثاني، وهي تسأل، وعند رسول الله
عائشة ، وأبو بكر ، وأحد الصحابة عند الباب، وحياءً منها انظروا كيف تسأل-
فقالت: يا رسول الله! وليس مع هذا الرجل إلا مثل هذه الهدبة، وأخذت جزءاً
من طرف ثوبها -حتى لم تستطع أن تتلفظ بهذه الكلمات، مع أنها تستفتي في
دينها، قالت: إلا مثل هذه الهدبة، أي: رجل ضعيف لا يستطيع أن يجامع- وكان
عند الباب أحد الصحابة، فقال: يا أبا بكر ! ألا تنهَ هذه المرأة عمَّا تجهر
به عند رسول الله؟! -أي: سكِّت هذه المرأة عن هذه الكلمات الفاحشة، وما
قالت كلاماً فاحشاً، ولا كلاماً بذيئاً، ولا سيئاً قبيحاً كما يقوله بعض
الناس- فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال لها: لعلك -يا فلانة-
تريدين أن ترجعي إلى رفاعة ، لا. حتى تذوقي عُسَيْلَتَه ويذوق عُسَيْلَتَكِ
) فكان عليه الصلاة والسلام أفصح منها لساناً، وأشد أدباً عليه الصلاة
والسلام فقال: حتى تذوقي عُسَيْلَتَه، كنَّى عن الجماع، بالعُسَيْلَة، هل
رأيتم أدباً مثل هذا الأدب؟! وهل رأيتم عفة في اللسان مثل هذه العفة؟! وهل
رأيتم كرماً وشرفاً ورجولة وأدباً مثل هذا قال تعالى:
وَإِنَّكَ لَعَلَى
خُلُقٍ عَظِيمٍ
[القلم:4].


تجلس عنده عائشة ، فيمر بعض اليهود،

فيقولون: السام عليك يا محمد، والسام: الموت، يظنون أنه لم يفهم، ففطنت
عائشة فقالت: وعليكم السام واللعنة، أي: ترد عليهم مثلما شتموا، وفي رواية:
قالت: عليكم السام والذام، أي: الذم، فقال: ( مَهْ يا عائشة ؟! لا تكوني
فاحشة ) وما بالغت عائشة ، لكنها ردت السيئة بالسيئة، ولكن أدبه عليه
الصلاة والسلام يمنعه من هذا، فقالت: ( أما سمعتَ ما يقولون يا رسول الله؟!
قال: نعم. ولكني قلت: وعليكم، انظروا إلى أدبه عليه الصلاة والسلام فرجع
ما قالوا عليهم )
.......

_________________

[center]لاتـــشـــكي مـــن الايـــام فليـــس لـــها بــديـــل ..
ولا تــبكـي عـلى الدنيـــا مـا دام آخـرهــا الـرحــيل ..
وأجــعـــل ثـــقـــتـــك بـــالله لـــيـــس لــهــا مــثـيـل ..
وتوكل على الله حق التوكل فإنه على كل شيء وكيـــل ..
وأستغل حياتك في ذكر وشكر الله تجد
كل ما فيها جميــــل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://beer-ermnaz.hooxs.com
 
شدة حياء الرسول (ص) واصحابه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بيرة أرمناز  :: القسم الاسلامي :: القسم الاسلامي-
انتقل الى: